نونو فى اول يوم مدرسة

Sunday, May 24, 2009

للوحدة سحر

أعتدت السير وحدى فى طرقات الغرباء
أصرخ إذا ما قابلنى جنى
أتوحد مع عقلى الذى أثقلته الأيام
أتكىء على رجل عجوز يبتلعنى بشغفه ثم يلقى بى على الطريق
عظما مجروشا
أعرف أن للرجال طرقا مختلفة للمتعة
إذا ما طردتها من حياتك
فهم يعودون لممارسة الجنس مع عابرات السبيل
كالعاهرة المحترفة
أسكن جحرا خشبيا فى جبل الحزن
أهرب بوحدتى بعيدا عن أشباحهم وأتمنى لو ظللت
طول العمر وحيدة بعيدا عن اى رجل شاب أو عجوز
انا الذى ارهقنى التأمل فى سماء المدينة المغبرة
بعوادم البشرالمقتول
تعبت افكارى من ملاحقة أسباب الرحيل المفاجىء
للشباب والقتل المبرر لنساء خائنات كان
من الأسهل على قاتلهن ان يتركهن للعذاب الابدى
أهرب من جثث الاطفال على قارعة طرق المدينة
الملعونة باللون الاحمر فى القلوب وعلى رداء الحزن
كأن هذه الايام ليست للفرح وكأن الليالى القادمة
لا تحوى قمرا ابدا
ومع كل هذا اليأس الذى يسكننى
لا انسى أبدا جمع كل من احببت فى مربع
زجاجى شفاف
واندس بينهم برفق حتى نلتئم لنصبح وحدة واحدة تؤنس
بعضها
وببساطة يصبح
للوحدة سحر .

2 comments:

حسن ارابيسك said...

الرائعة سهى
مساء الخير لكي وعليكي وإليكي
هاأنتي كعادتك عندما تكتبين لاتنفصلين عن كل مايدور حولك ،دائماً صدى الأحداث تمتزج باعمالك الرائعة بلمسات خفيفة غير مباشرة وتلك روعتها والحقيقة هذا حال الأدباء الذين يتفاعلون مع كل المتغيرات من حولهم فتُصاب أعمالهم بالصدق بعيداً عن عدوه التزييف والتجميل
مااجمل ضمن ماقرأت لكي جُملك الرائعة العابرة لوجداننا
كأن هذه الايام ليست للفرح وكأن الليالى القادمة
لا تحوى قمرا ابدا
ومع كل هذا اليأس الذى يسكننى
لا انسى أبدا جمع كل من احببت فى مربع
زجاجى شفاف
واندس بينهم برفق حتى نلتئم لنصبح وحدة واحدة تؤنس
بعضها
سهى سُهسُهى
الحقيقة أسعدني تذكرك لي أنتي والعزيزة الكاتبة الجميلة نهى
ويارب دايماً فاكرني بالخير ولن أوفيكي ِبالطبع حقك في الشكر على إطراءك لي داخل تدوينة خُصصت مساحتها لي بالكامل
ولست ارى أي داعي لها على الإطلاق
وكنت سأكون أكثر سعادة لو أنكي أضعتي هذا الوقت في قراءة تدوينات ومحاولات سابقة لم أرى فيها أي تعقيب لكي
ست الدار
سقوط المسافات
أه ياأسمراني اللون
واستعصت عليه بكارتها
الورقة الأخيرة
خيط منفرد
عروسة خشب
لحظة
وأعرف دائماً أعذارك حول مسالة الوقت لذلك لاالومك في هذا
والحقيقةلي بعض الملحوظات الهامة عن كتابتك حول شخصي المتواضع سوف أرسلها لكي في الأميل ان شاء الله قريباً
تحياتي
حسن أرابيسك

سهــى زكــى said...

يا حسن يا ارابيسك

اولا
اشكرك جدا جدا على الكلام اللى دائما بتخجلنى بيه ومعنديش رد عليه بصراحة
والحمد لله ان الموضوع عجبك بتاع البوست دا
ثانيا بقى انت بتقول انك شايف انك متستهلش الصفحة دى
يا سلام وشايف كمان انى كدا ضعيت وقت
لا والله
طيب ولو قلتلك ان هى دى احد متع الدنيا بالنسبة لى انى اكتب عن ناس بحبهم وبحترمهم وباقدرهم بطريقة غيبية ، يمكن تطلع تصوراتى غلط ويمكن تطلع صح لكن فى النهاية دى كتابة بالنسبة لى مهمة وعمرها ما كانت مضيعة للوقت وعندك كل الحق انى لو بضيع وقت المفروض انى استفيد منه يبقى على التواصل مع التدوينات خاصتك وخاصة غيرك ايضا وعلى التواصل مع العالم اصلا ومحاولة تسويقى نفسى بالشكل اللائق
لكننى اتعامل مع الوقت بمنطق العمل والمتعة، فمن المستحيل ان اكتب عن شخص لمجرد المجاملة او تطيب الخاطر او اضاعة الوقت والمجهود والمساحة ابدا ابدا
ويمكن عشان انت متعرفنيش كويس
انا معرفش اكتب حرف عن شخصية بدون ما تكون الشخصية دى اثرت فيا بشكل ايجابى حقيقى وانت احد هذه الشخصيات الكثيرة جدا الذين اثروا واثروا حياتى
لك كل التحية والتقدير والاحترام
وارجو ان تتأكد انك اهم بكثير من مجرد صفحة فى مدونة الساحرة الشريرة او غيرها بل على العكس انت تستحق اكثر اواكثر
وبالمناسبة اللوحة التى رسمتها على البوست الذى سبق وكتبته على اعمالى لوحة مرعبة ورائعة ومن جمالها وضعتها مع البوست الخاص بك
بجد لوحة رائعة
لقد شعرت بمجرد رؤيتها وكأنها انا تماما
انت فنان حقيقى يا حسن وهذا يكفينى فيك كصديق
صباح الفل
وهاحاول مزعلش منك